سؤال وجواب

ما الفرق بين الكفر الاكبر والكفر الاصغر

ما الفرق بين الكفر الاكبر والكفر الاصغر، ولا سيما وأن الله سبحانه وتعالى قد جعل الإيمان وطاعة الله هي السبب في دخول الجنة والفوز بنعيمها، وجعل الكفر بالله -عز وجل- من أسباب دخول نار جهنم، ولهذا قد حث الله سبحانه وتعالى وأرسل الرسل لدعوة الناس إلى دين الله، والبعد عن عبادة غيره والكفر برسالات رسله، وعليه فإنه سيتم التعرف في موقع المجال على مفهوم الكفر، ومن ثم سنجيب على ما الفرق بين الكفر الاكبر والكفر الاصغر، ومن ثم سنتطرق لبيان صور الكفر الأصغر في هذا المقال.

مفهوم الكفر

جاء الكفر في اللغة بمعنى غطاء الشيء، أي الذي يستر ما تحته، والمقصود منه التغطية على حق الله سبحانه وتعالى، وقد نقول فلان كفر بنعمة الله أي إذا سترها ولم يشكرها، وأما الكفر في الاصطلاح فهو ضد الإيمان، ولا سيما وأن الإيمان هو القول والعمل والاعتقاد بما جاء به الله سبحانه وتعالى، فيكون الكفر هو ترك العمل والقول والاعتقاد، وهذا مما أجمع عليه أهل السنة والجماعة، وقد ذكر شيخ الإسلام ابن تيمية تعريف الكفر وقال[1]

الكفر عدم الإيمان بالله ورسوله، سواء كان معه تكذيب أو لم يكن معه تكذيب، بل شك وريب أو إعراض عن هذا حسدا أو كبرا أو اتباعا لبعض الأهواء الصارفة عن اتباع الرسالة، ومن قال بلسانه كلمة الكفر من غير حاجة عامدا لها، عالما بأنها كلمة الكفر؛ فإنه يكفر بذلك ظاهرا وباطنا، ولا يجوز أن يقال إنه في الباطن يجوز أن يكون مؤمنا، ومن قال ذلك فقد مرق من الإسلام.

عدد انواع الشرك الاكبر

ما الفرق بين الكفر الاكبر والكفر الاصغر

بعد أن تعرفنا على مفهوم الكفر لغة واصطلاحًا بيّن أهل العلم أن الكفر على قسمين؛ الكفر الأكبر والكفر الأصغر؛ وهذا مما حذر من رسول الله -صلى الله عليه وسلم- وأمر بالإسلام واتباع سنته في كل قول وعمل؛ وعليه فإن الفرق بين الكفر الأكبر والكفر الأصغر هو

  • الإجابة الكفر الأكبر يخرج صاحبه من الملة ويخلد في النار، والكفر الأصغر لا يخرج صاحبه من الملة ولا يخلد في النار.

  ما هو الشرك الخفي

صور الكفر الأصغر

إنَّ الكفر الأصغر هو النوع الثاني من الكفر والذي قال به العلماء على أنه كفر لا يخرج صاحبه من الملة ولا يخلد في نار جهنم، وقد لا يحبط به العمل، على عكس الكفر الأكبر، وعليه فإن من صور الكفر الأصغر ما يأتي[2]

  • يكون بكفر النعمة؛ كما قال تعالى يَعْرِفُونَ نِعْمَتَ اللَّهِ ثُمَّ يُنكِرُونَهَا وَأَكْثَرُهُمُ الْكَافِرُونَ.[3]
  • يكون بكفران العشير والإحسان؛ كما جاء في الحديث الشريف؛ قال النَّبيُّ صلَّى اللهُ عليه وسلَّم “أُرِيتُ النَّارَ، فإذا أكثَرُ أهلِها النِّساءُ؛ يَكْفُرْنَ” قيل أيكْفُرْنَ باللهِ قال “يَكْفُرْنَ العشيرَ، ويَكْفُرْنَ الإحسانَ؛ لو أحسَنْتَ إلى إحداهنَّ الدَّهرَ ثُمَّ رأت منك شيئًا، قالت ما رأيتُ منك خيرًا قطُّ!“.[4]
  • يكون بالنياحة على الميت حين وفاته؛ كما جاء في حديث أبو هريرة “اثنتانِ في النَّاسِ هما بهم كُفرٌ الطَّعنُ في النَّسَبِ، والنِّياحةُ على الميِّتِ“.[5]
  • يكون في الطعن بالنسب؛ كما جاء في حديث أبو هريرة حيث عد الطعن في النسب من الكفر الأصغر.
  • يكون في قتال المسلمين؛ حيث ورد عن ابن مسعود أن رسول الله قال “سِبابُ المُسْلِمِ فُسوقٌ، وقِتالُه كُفرٌ”.[6]
  • يكون في الحلف بغير الله سبحانه وتعالى؛ كما قال رسول الله “من حَلَف بغيرِ اللهِ فقد كفر أو أشرَكَ“.[7]

حكم الميل على المشركين، ومداهنتهم

وبهكذا نكون قد وصلنا إلى ختام مقال ما الفرق بين الكفر الاكبر والكفر الاصغر، وتعرفنا على أن الكفر الأكبر يخرج صاحبه من الملة على عكس الكفر الأصغر، وكنا قد تعرفنا على مفهوم الكفر، ومن ثم تطرقنا للتعرف على صور الكفر الأصغر.

السابق
العملية التي ينتج عنها تساقط أوراق الأشجار في فصل الخريف هي
التالي
يجب عندما تريد تكتب عرضا تسويقيا تحديد

اترك تعليقاً